عدن والأربعين تغريدة


22Sep


٢٠١٢، عدن - عدن والأربعين تغريده هذا هو أسم الفلم التسجيلي القصير (مدته 30 دقيقة), الذي ذهبت لمشاهدته يوم السبت الماضي في سينما هريكن في كريتر, من إعداد الأخوة عزت وجدي و علي بن عامر و بسام دحي, الفلم شارك في مهرجان الجزيرة للأفلام التسجيلية لهذا العام و من إنتاج الجزيرة توك, وقد حاز على مراتب متقدمة في نهائيات المهرجان. أنا استمتعت جدا في مشاهدة الفلم و استمتعت أكثر بلقائي مع  أصدقاء كنت أتابعهم و يتابعوني على موقع تويتر, و لأول مره أقابلهم مان تو مان زي محمد شفيق و عزت وجدي مخرج الفلم, و بصراحة تشرفت بالجلوس و الحديث معهما. 



حبكة الفلم  فريدة عبقرية لأنها اعتمدت على أربعين تغريده على موقع تويتر لتحكي لنا مشاهدات لمغترب يمني, قام بزيارة مدينة عدن في ديسمبر 2011م. و هو بسام دحي الذي كان الفلم يحكي قصة تغريداته مع نقل صورة حية واقعية  تفسر لك السبب الحقيقي وراء هذه التغريدات.و لماذا صاغها بهذا الشكل. الفلم تقدر تقول علية واقعي, سياسي, ثقافي, تاريخي, أو رصد لحالة المدينة في فترة معينة, أو حتى ترويجي سياحي, كله نافع, لان الفلم في نصف ساعة أختزل كل هذه التصنيفات.



بقلم المدون أوسان بوعيران. تم نشر التدوينة في الأول على مدونة أوسان في العام ٢٠١٢.

@OsanBoairan 

* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.